اللجنة الدستورية بين الواقعية وإغراق التفاصيل

من الضروري على الحكومات الراعية لمسار قرار مجلس الأمن 2254 (2015)، أن تغيير من آليات عمل تشكيل الهيئة الدستورية، بحيث يفرض على النظام السوري وعلى المعارضة إرسال تكنوقراط مطلقي الصلاحية إلى جنيف، مهمتهم الإقامة في جنيف لمدة زمنية محددة لخلق دستور سوري عصري

الطاقة النووية بين الحرب والسلم

الطاقة النووية بين الحرب والسلم، كتاب بحثي، يتناول ملف الطاقة النووية بشقية السلمي والعسكري، وانعكاسات هذا الملف على قضايا السلم الإقليمي والدولي
الكتاب غني بالتفاصيل حول أثر النزاعين الإسرائيلي- العربي، والشيعي-السني في تأجيج التسابق على امتلاك الطاقة النووية، رغم أن مقومات دول إقليم الشرق الأوسط وشمالي إفريقيا بغنى عن هذه الطاقة
كما يوضح الكتاب، علاقة الملف النووي الإيراني بملف تصدير الثورة الإسلامية الإيرانية لخارج حدودها، وآليات الجمهورية الإسلامية الإيرانية في فرض نفوذها في دول مثل العراق، سوريا، اليمن، ولبنان

اتفاقية باريس إلى أين

بقلم : عصام خوري اتفاقية باريس للمناخ التي أقرت عام ٢٠١٥ هي أوسع اتفاقية من نوعها لحماية المناخ من التلوث، لأنها تهدف إلى تقليل مستوى الغازات المسببة للاحتباس الحراري إلى مستويات يمكن للأشجار والتربة والمحيطات امتصاصها بشكل طبيعي، وهذا الامر يتطلب خفض نسبة الحرارة الى درجتين مؤتيين، عبر تقليص انبعاث الغازات المدمرة لطبقة الأوزون، والملوثة…

إنفجار بيروت

بقلم: عصام خوري ذعر اللبنانيين بانفجار يوم ٤ أغسطس/ آب ٢٠٢٠ الذي تسبب بخسارة اللبنانيين لأهم مرفأ في لبنان وهو مرفأ بيروت الذي تعود ادارته التشغيلية لشركة الحاويات المملوكة لشركة CMA التي يرأس مجلس ادارتها رجل الاعمال السوري-الفرنسي جاك سعادة، والمعروف أن سعادة شخصية مقربة جدا من دوائر القرار الفرنسية، ولعل هذا هو السبب الرئيسي…

بين قيصرين سوريا على مفترق الحل أو الانهيار؟

لقاء حواري حول الملف السوري نبين فيه التداخلات بين القوة الروسية والاميركية انعكاساتها على بقاء الرئيس السوري خلال الفترة السابقة للانتخابات الاميركية الضيوف باريس/ عماد نجار- كاتب ومخرج سوري نيويورك/ عصام خوري – صحفي ومحلل سياسي دمشق/ طارق الأحمد – رئيس الدائرة الخارجية والإعلامية في المكتب السياسي للحزب السوري القومي الحوار عبر قناة اليوم

عرفتك من لونك

قصة حقيقية، بقلم: عصام خوري منذ طفولتي وانا اعاني من ازمة الهوية، فعندما كانت امي تسير بي في الشارع كان جميع صديقاتها يوصونني بالفرخ الفرنجي. وعندما بدأت في تلقي الدورات التدريبية في مختلف انحاء العالم، كان جميع من القاهم يستغربون انني من سوريا، والسبب لون بشرني، وعيوني. ولما توسع نشاطي الحقوقي في عدة بلدان عربية…