How did 12 Jewish New Yorkers end up vacationing in Syria?

Last month, reports bubbled up on Arabic social media about a group of Jews that had traveled to the Syrian capital Damascus. Swirling rumors said the visitors were invited by the Syrian government, or they were propaganda props, or connected to Israel, or even that they went to get discounted dental treatment. The ongoing Syrian…

قمة غلاسكو للمناخ

حول قمة غلاسكو للمناخ اليوم، وتداعياتها الدولية وانعكاساتها على العالم العربي مقابلة مع تلفزيون الشرق عبر وسائل التواصل الاجتماعية يرجى الضغط على الرابط التالي

ترحيل عشرات اللاجئين

السؤال يتكرر دائما عن ورقة اللاجئين السوريين في تركيا، والجواب الوحيد هو رحيل من تسبب بتهجيرهم، أو أخذه لمحكمة الجنيات الدولية

Michael Richard Pence, the Vice President of the United States (2017–2021) spoke about Free Iran Washington DC Oct 28, 2021 Directed by, Issam Khoury Vice President addressed a host of Iran policy topics and reminded the audience that by 2020, the U.S., “had managed to isolate Iran diplomatically and economically as never before.”He defended the…

انهيار الدولة

بقلم: عصام خوري طبيب العيون كما تصفه السلطة السورية، إلى جانب كونه رئيساً لسوريا، بين عن ميول اقتصادية في 7 أيار 2020، حينما تحدث ناصحاً وزير التموين حول ضرورة التركيز والفهم الجيد للاقتصاد الجزئي (Microeconomic) والاقتصاد الكلي (Macroeconomic)، واستغلال هذا الفهم لهدف البدء بمعركة الحفاظ على الليرة السورية كانت تلك الكلمات كافية لأي مراقب اقتصادي…

المقاومة أمام الجيش

بالتأكيد الخيار الخامس، لن يكون رادعاً لحزب الله، ولكنه سيقلص من نفوذه بشكل نسبي لحين خلق تفاهمات أميركية – إيرانية – روسية – فرنسية بخصوص هذا الحزب ، وفي حال لم يرضخ، فإن الاحتمالات الأربعة سالفة الذكر ستؤدي لا محالة لاندلاع الحرب الأهلية

اللجنة الدستورية بين الواقعية وإغراق التفاصيل

من الضروري على الحكومات الراعية لمسار قرار مجلس الأمن 2254 (2015)، أن تغيير من آليات عمل تشكيل الهيئة الدستورية، بحيث يفرض على النظام السوري وعلى المعارضة إرسال تكنوقراط مطلقي الصلاحية إلى جنيف، مهمتهم الإقامة في جنيف لمدة زمنية محددة لخلق دستور سوري عصري

الخشب وانتخابات الرئيس السوري

جلس النظام مع عملاء حقيقين للإمبريالية والرجعية، ليتحاور معهم في طاولة ديمستوروا وبيدرسون
توجد مؤسسات قادتها حمير، ويصرون على ترويض الأحصنة كي يغدوا بغالا
ألا يشعر الأسد كم هو سخيف، وهو يستغل صورة زوجته، كي يبدو وديعا في الرأي العام